دار الإفتاء المصرية تحسم الجدل حول استخدام المعجون وفرشاة الأسنان أثناء الصيام

حسمت دار الإفتاء المصرية الجدل حول سؤال حكم استعمال معجون وفرشاة الأسنان أثناء الصيام.

وذكرت دار الإفتاء المصرية، أنه “يجوز للصائم استعمال المعجون وفرشاة الأسنان لتنظيف الفم والأسنان، بل هو مستحب خاصة في الصباح بعد اليقظة من النوم، وعند تغير الفم”.

وأضافت: “وقد كَرِه الإمام الشافعي ذلك الزوال للصائم؛ لِمَا جاء في الحديث الشريف من أن خلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك، وهذا معنى حسن إن كان الناس لا يجدون رائحته، فإن كان الصائم يتعامل مع الناس فإن الأَفضل له أن يغير رائحة فمه ولو بعد الزوال؛ توقِّيًا من تَأَذِّيهم برائحته؛ لأن درء المفاسد مقدَّمٌ على جلب المصالح”.

كما تلقت دار الإفتاء سؤالا آخر يقول: هل خلع الأسنان في نهار رمضان يبطل الصيام؟، وأجابت قائلة: خلع الأسنان للصائم جائز، ولا يبطل الصيام بذلك، إذا لم يدخل شيء إلى الجوف، وخروج الدم من خلع الأسنان لا يؤثر في الصيام، ولكن يجب على الصائم أن يتحرز من ابتلاع الدم.

المصدر: الوطن